هل تبحث عن شركة متخصصة في البناء والتشييد وأنشاء المباني والملاحق وحقن التشققات والشروخ وحقن تشققات الجدران,أصلاح تشققات الجدران,حقن الخرسانة والجدران والأساسات وترميم واصلاح البيوت القديمة والشروخ والتشققات؟

أفضل وأرخص شركة مقاولات بالرياض وشركة بناء ملاحق وشركة بناء منازل وشركة تعمير بيوت وترميم وشركة أصلاح البيوت القديمة والتعديل عليها وشركة تصليح تشققات البناء وتصدعات الجدران وكذلك التصدعات والشروخ بالخزانات وترميم الشروخ بالعمدان والتشققات بوجهات المباني بأستخدام أفضل الأستشاريين والمهندسين المتخصصين الذين يعملون تحت أسم واحد كبير أسمه شركة سعودي هوم

جوال كبير المهندسين /     0536287874

 

وتعتمد شركة سعودي هوم عند أنشاء المنازل أو المباني تطبيق كل السبل والطرق المعتمدة عالميا في مجال البناء والتشييد ومشاكل البناء والطبيق الخاطيء من جانب معظم المقاولين لأستعمال المواد وطرق تركيبها مما يضر بالبناء على المدي الطويل من خلال ظهور التشققات والشروخ والهبوط بالأرضيات الخاصة بالمبني والمنزل وكيفية تلافي الوقوع بهذة المشاكل كما سيتم شرحة الأن بواسطة أفضل شركة أنشاء وتشييد وبناء بالرياض والمملكة كلها

بالنظر المتمحص الدقيق للمنشآت القائمة فى المملكة نجد أنه من خلال عمل إحصائى يصعب أن يتواجد منشأة خالى من العيوب . وذلك لغياب الوعى الإنشائى والضمير الإنسانى عند مراحل الإنشاء المختلفة من تصميم وتنفيذ وإشراف وصيانة وخلافه لذلك كان من الضرورى دراسة هذا الباب بالتحليل لأنواع العيوب وأسبابها وبالتالى طرق علاجها.

يسهل كثيراً إيجاد مقاول أو مهندس ينفذ المنشأة من البداية ولكن من الصعب إيجاد مهندس    أومقاول يعمل الصيانة فلذلك يجب دراسة الشروخ و التصدعات فى المنشأت الخرسانية نظراً لما تسببه من حدوث خسائر فادحة فى الأفراد و الممتلكات و المبانى إذا لم يقم المهندس بدراسة هذه الشروخ و تحديد أسباب و أنواع و كيفية علاج هذه الشروخ لتفادى الآثار السلبية التى تنتج من الإهمال فى بناء المشآت أو حدوث الكوارث الطبيعية مثل الزلازل.

1-أنواع العيـــــوب

1- عيوب تتعلق بالمنشأة ككل

أ- عيوب تتعلق بالصلاحية :-

1) العزل غير كافى سواء كان عزل حرارة – رطوبة .

2) الشروخ غير المقبولة .

3) الاهتزازات غير المريحة .

4) عيوب الإزاحة .

5) عيوب نتيجة الانزلاق .

6) عيوب نتيجة فرق الهبوط .

ب –  عيوب تتعلق بالأمان

1) منها انهيار كلى .

2) منها انهيار جزئى .

3) عدم اتزان .

ج – عيوب بالعناصر الإنشائية

2- تصدع الخرسانة المسلحة :-

1) التبقيع .

2) التمليح .

3) الشروخ .

4) تساقط الخرسانة .

5) تفتت الخرسانة .

6) التآكل السطحى .

7) انتفاش الخرسانة .

3 –التشكل والترخيم :-

1) الانحناء .

2) الانبعاج بالضغط  .

3- أسباب التصدع والانهيار

هناك أسباب متعددة تؤدى إلى شروخ وأحياناً تصدعات بالمنشأت الخرسانية ، وقد يؤدى الأمر إلى انهيار المنشأة ويمكن تقسيم هذه الأسباب إلى :- 

عوامل خارجية – عوامل طبيعية – عوامل تتعلق بقصور فى الدراسات – عوامل لم تؤخذ فى الاعتبار.

أولا:- العوامل الخارجية:

ثانياً:-العوامل الطبيعية:

1) الرياح :- تؤدى إلى تآكل الأسطح نتيجة الرمال المحملة بها والغازات الضارة .

ب) الثلوج:-تؤدى إلى حدوث إجهادات داخلية بالخرسانة مما يؤدى إلى حدوث شروخ  شعرية.

ج) الحرارة :- اختلاف معامل التمدد الحرارى بين المواد يؤدى إلى حدوث الشروخ .

د) الأمــــلاح :- مهاجمة الأملاح والكبريتات للخرسانة يؤدى إلى تآكلها .

و) بخار الماء :- يظهر تأثيره فى الأدوار العليا لكثرة تعرضها لبخار الماء .

ثالثاً:- عوامل تتعلق بقصور فى الدراسات :

أ – قصور فى دراسات التربة : أمثلة لذلك :-

وهذا القصور ينتج عنه كثير من الأخطاء منها ما يلى :-

أ – قصور فى التصميم :-

من أسباب هذا القصور

القصور فى التصميم يؤدى إلى أخطار :-

ب- قصور فى التنفيذ :-

ج -قصور فى الصيانة :

وأسباب قصور الصيانة :-

رابعاً:- العوامل التى لم تؤخذ فى الإعتبار:

1) الحرائق : حيث أن الخرسانة عادة ما تفقد قوتها تدريجياً بارتفاع درجة الحرارة المحيطة   بها عن 300 درجة مئوية.

2) الزلازل : تقوم الزلازل بالتأثير على المبنى بقوة أفقية كبيرة واهتزازات عرضية مما يؤدى إلى إنهيار المبنى.

3) انتشار مصانع بجوار المبانى تؤدى إلى تآكل الخرسانة بفعل المواد الكيماوية .

4) تغيير استخدام المنشأة دون الرجوع إلى المصمم

4- مشاكل أعمال الأساسات

نظراً لأن الأساسات هى من أهم الأجزاء فى المنشأة لذلك سوف نتعرض لأهم المشاكل التى تواجهها لأنها تؤدى إلى ضعفها و عدم قدرتها على تحمل الأحمال الواقعة عليها.

وفيما يلى نقدم مشاكل الأساسات بالترتيب :

5 – مشاكل و عيوب أعمال الحفر 

تعتبر أعمال الحفر من الأعمال التحضيرية لإنشاء أى مبنى وتقتضى دقة فى استلامها لتأثيرها البالغ على سلامة المبنى إذا لم تتم حسب الأصول الفنية.

وتحدث العيوب الفنية بأعمال الحفر نظراً لنظرة العاملين جميعاً من المهندس المشرف على العاملين على العملية من الملاحظة والعمال والمقاول إليها كعنصر بسيط لا يبلغ أهميته الأعمال الأخرى كالخرسانة المسلحة أو أعمال الصب.

وتشتمل مشاكل الحفر ما يلى :-

6 – مشاكل أعمال الردم

7-مشاكل أعمال النقل

8-مشاكل أعمال الأساسات

9- مشاكل خوازيق الأساسات

تستلزم عملية توقيع أو دق المحاور أو جسات الخوازيق دقة بالغة فى الدقة والتحديد ويتسبب أى خطأ بها فى عدم تطابق مركبات الأحمال على محاور الخوازيق وبالتالى فى اختلاف توزيع الأحمال على الخوازيق المشكلة لإرتكاز القاعدة التى تعلوها وبالتالى اختلاف توزيع الجهود على الطبيعة عما ورد بالتصميم.

2) عدم رأسية الخازوق :-

ما لم يكن الخازوق مطلوب دقة مائلاً لسبب تصميمى فإن عدم رأسيته أثناء الدق تتسبب فى حدوث صعوبات أثناء دقة وتقلل من كفاءته وقدرة تحمله.

كما تسبب مشاكل أثناء عملية رفع أو سحب ماسورة التفريغ من التربة لأن ميل الماسورة يجرف جوانب التربة أثناء حركة الماسورة لأعلى ويختزل قدرة الاحتكاك للخازوق.

3) ترحيل الخازوق :-

إذا تم دق الخازوق مع ترحيله عن موقعه المحدد بالرسومات التصميمية فإن قدرته على التحمل تقل كما تنخفض كفاءة تشغيله ويتغير وضعه بالنسبة للخوازيق المجاورة له ويؤثر على قدرتها بالتالى قد يتسبب ترحيل خازوق واحد إلى ترحيل باقى الخوازيق على نفس المحور وتحدث هذه المشكلة من خطأ قياس بالموقع أو من عمل ترحيل بالتصميم الإنشائى فى بعض الخوازيق وعدم التغيير فى مواقع الخوازيق الأخرى.

ترتد بعض الخوازيق 1.5 لأعلى بعد ليلة واحدة فى الرمل الزئبقى ويمكن أن يدفع المنداله معه لأعلى مرة واحدة أو تدريجياً ويمكن تلافى هذه الحالة بدق الخازوق ورأسه الكبير لأعلى فيصير كالخابور المقلوب المسلوب ولا يرتد .

10- عيوب المنشأت بسبب التربة

تتفاوت جهود تحمل التربة حسب نوعيتها ودرجة تجانسها وعمقها وسمك طبقتها ونسبة المياه فيها ومنسوبها وعمقها وتغيير منسوب صفحتها . وفيما يلى جدول عام لجهود تحمل التربة ويمكن استخدامه للتقدير المبدئى  لتصميم الأساسات . ولكنه لا يغنى فى الحالات الهامة عن عمل الجسات الفنية للكشف عن خواص التربة قبل تنفيذ المشروعات .

وتتأثر التربة بالانضغاط تحت تأثير وزن المنشأة وأحماله مندرجة مع مراحل البناء وارتفاعه وتحميله كما تؤثر بالتالى على المبنى وأجزائه المختلفة بالترييح أو الهبوط المكافئ أو الغير مكافئ حسب تجانس تصميمه فى ارتفاع أجزائه وطوله وهيئة المسقط الأفقى ووقت بناء كل جزء منه وانتظام مراحل التتابع فى البناء أو إتمامه جزئياً ثم تعليته بعد فترة وتختلف حالة الهبوط كما يلى :-

أسباب الهبوط : –